الحوار المنفتح
الحوار المنفتح

الحوار المنفتح

الحوار المنفتح
الحوار المنفتح

 

لا يقود العنف إلا المزيد من العنف ، لذا علينا جميعًا أن نكون محاربين مسالمين .

 

العنف يدخلك في دائرة لا مخرج منها ، ومن السهل أن تقابل النار بالنار ولكنك لن تصل لنتيجة – معركة لا طائل منها ، حيث إنها تستنزف المزيد من طاقتك وتفكيرك وإبداعك وشجاعتك حتى تتمكن فقط من الوقوف ومناقشة شخص ما يخالفك الرأي . يمكنك دائمًا أن تلجأ للتسامح والاحترام بدون أن تتفق مع الآخرين ، حيث إننا جميعًا على استعداد للتواصل مع الآخرين واحترامهم حتى ولو خالفونا في الرأي .

الهدف : قاوم العنف والجأ إلى الاحترام والحوار المنفتح ، واستعد لرؤية الأمور من منظور مختلف ، واستعد أيضًا لأن ترى الأمور من وجهة نظر الآخرين .

 

 

شاهد أيضاً

صدمة عاطفية

المرأة المغربية

كان دور المرأة تاريخيا وحاليا مؤثر في المجتمع المغربي سواء الفكري و سياسي اقتصادي واجتماعي , نذكر منها على سبيل المثال المرأة المغربية كنزة الاوربية بنت زعيم قبيلة أوربية الأمازيغية وزوجة سلطان إدريس الأول والتي في عهده بنيت قواعد الدولة الادريسية وكذلك ممكن الكل يعرف فاطمة الفهرية والتي تلقت تعليم جيد وهذا في القرن التاسع ميلادي والتي شيدت جامعة القرويين بفاس واتلي تأسست سنة 859 ميلادية ومازالت على غاية اليوم, وأدرجتها منضمة اليونسكو ضمن التراث العالي على أ