قدِّم الخير في الخفاء

اعط الخير في الخفاء
اعط الخير في الخفاء

 أحيانًا ما تكون أعظم هدية تقدمها لنفسك هي الهدية التي تقدمها لشخص آخر .

عندما كنت في الثالثة عشرة من عمري ، قدمت 150 دولارًا من الأموال التي تحصلت عليها من عملي كجليسة أطفال إلى دار العبادة  في الحي الذي أعيش به . كنت فخورة جدًّا بنفسي بفضل هذا العمل الخيِّر الذي  قمت به لدرجة أنني أخبرت جميع معارفي بما فعلت. في وقت لاحق من ذلك اليوم ، لم أكن أشعر بنفس القدر من الفخر الذي كنت أشعر به من قبل ولم أتمكن من تبيين السبب . أدركت أنني قمت بهذا بشكل جزئي من أجل نيل التقدير ، وليس فقط من منطق الخير في قلبي . من المهم أن نقوم بتقديم الخير للآخرين من دون انتظار مقابل منهم . إن الشفقة الخالصة والبسيطة تظهر بوضوح وتساعد الآخرين وأنفسنا بطرق لن يمكننا فهمهابالكامل .

الهدف : قدم الحب والخير في الخفاء . قدم الخير لشخص غريب اليوم من دون أن تنتظر مقابلاً وتعلق بالشعور الذي نما داخلك بفضل العطاء .

شاهد أيضاً

هباتنا الفريدة

هباتنا الفريدة

يكمن الحب ذاته في قلوبنا جميعًا . – أغنية ” SAME LOVE ” ، ماكلمور ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *