في الشتا تقل فراشك وخفف غطاك

منازل فصل الشتاء يشتد فيها البرد وبعده تهطل الامطار وتكثر النعم و الخيرات , يقال في المثل الشعبي الفلاحي المغربي , في منزلة البلدة يدخل الصمر حتى الكبدة.
وهذا راجع الى شدة البرد و انخفاض درجة الحرارة في هذه المنزلة التي تليها “الذابح” حيث يقال “سعد الذابح لا كلاب تنابح ولا وجوه تتشابه”، وفي منزلة البولع تبدأ المؤونة في التراجع الكبير، مع انخفاض في درجة الحرارة ومما يقال حول هذا الوضع” في سعد البولع وكليه ما يشبع، صخريه ما يرجع”، وكذلك “في سعد البولع يجمد الما في راس القورع” وقد تسوء الوضعية فيتم استعمال بعض الادوات المنزلية في مواقد النار كما يعبر عن ذلك المثل ” في النو الشارف يتكداو المغارف”.

اليوم مع موقع كلام زين نقدم خطوات ذهبية للاستعداد لفصل الشتاء بدون أمراض .

1 – ضرورة العمل على تغيير بعض العادات اليومية فى فصل الشتاء، فعلى سبيل المثال يمكنك ممارسة الرياضة بتزايد واستمرار وأيضا بانتظام لأنها تقى من العديد من الأمراض، ولها فوائد كثيرة على صحة الإنسان.

2 – ضرورة التوقف عن التدخين.

3 –  ينصح الأطباء وخبراء التغذية بضرورة تناول أغذية صحية ومتوازنة، حيث تؤدى إلى الوقاية من العديد من الأمراض المزمنة والمعدية، كما يساهم النظام الغذائى الصحى فى خفض نسبة الكولسترول فى الجسم، إضافة إلى تنشط الدورة الدموية.

4 – يجب الاستعداد لمواجهة فصل الشتاء بداية من فصل الخريف، وذلك بتناول بعض المواد الغذائية كزيت الكبد والسمك يومياً، وكذلك الفطر والعسل وبعض الفواكه كالكرز والتمر، حيث تساهم هذه الخطوات الأربعة فى حماية جسم الإنسان من الأمراض التى يمكن أن يسببها تغير الطقس.

 

شاهد أيضاً

Gingembre

مشروب الزّنجبيل مشروب الشتاء الافضل

مع انتهاء فصل الصيف، واقتراب دخول الشتاء، حيث يشتد البرد، فليس هناك أفضل من كوب ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *